البرلماني “امبارك حمية” يُطالب بتوفير سكن لائق منخفض التكلفة للفئات الهشة بجهة الداخلة، ويقترح إعمار منطقة الكركرات

1 ديسمبر 2020 - 6:28 م

أحداث الداخلة

 

وجه السيد المستشار البرلماني عن الفريق الحركي بمجلس المستشارين، امبارك حمية، اليوم الثلاثاء، خلال جلسة لمجلس المستشارين خصصت للأسئلة الشفهية، ـ وجه ـ سؤالا للسيدة نزهة بوشارب، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، حول استراتيجية وزارتها في تمكين الفئات الهشة بجهة الداخلة وادي الذهب للإستفادة من السكن الإجتماعي لائق منخفض التكلفة.

وفي جوابها على سؤال السيد المستشار، أكدت السيدة الوزيرة، أنه في إطار قانون المالية المعدل، أنه تم تطبيق تسهيلات عديدة للأشخاص الذين سيقدمون على شراء السكن لاقتصادي، من الفئات الهشة، حيث تم تطبيق على الذين يشترون منازل بأقل من 25 مليون سنتيم، سيتم إعفائهم من رسوم التسجيل، والذي يشترون منازل بأكثر من 25 مليون، حيث يتم إعفائهم من 50 في المئة من رسوم التسجيل، مبرزة أن هذه الإجراءات ساهمت في انعاش القطاع العقاري بالمغرب.

 

وأكدت “بوشارب”، أن وزارتها مستعدة لتطبيق في أقرب وقت برنامج خاص بخصوص السكن الاجتماعي منخفض التكلفة بالأقاليم الجنوبية، والذي سيتجاوب مع خصوصيات الساكنة، حيث لن يشمل فقط المنازل بل سيشمل البقع الأرضية المجهزة.

 

وفي تعقيبه على جواب السيدة الوزيرة، نوه السيد المستشار، بالمجهوذات التي تبدلها الوزارة المعنية في الأقاليم الجنوبية، حيث استغل المناسبة وفي إطار الدور المنوط بالوزارة في قطاع الإعمار والإسكان، دعى السيد امبارك حمية، الوزارة بالتوجه لمنطقة الكركرات لإعمارها وبشكل كبير، خصوصاً وأن منطقة الكركرات تعرف اليوم ملحمة كبيرة، وذلك على إثر تدخل القوات المسلحة الملكية بالمنطقة لتأمينها وفتح الطريق أمام النقل الدولي.

 

ودعى السيد المستشار البرلماني الحكومة، تشجيع الإستثمار في مجال السكن ذو القيمة المنخفضة والذي لا يتجاوز 140 ألف درهم، موجهاً دعوة لشركة العمران بأن تستثمر في هذا الاتجاه بالظبط، مؤكداً بأن غياب برامج من هذا النوع بجهة الداخلة وادي الذهب، زاد من معناة الفئات الهشة والمعوزة، أضف على ذلك فئة العائدين إلى أرض الوطن، الملبين لنداء الوطن، وهي الفئة التي أصبحت تعاني من قلة السكن بالجهة، بالإضافة إلى مشكل البطالة الذي يتفاقم يوم بعد يوم.

 

وضماناً لتكريس الطابع الإجتماعي الحقيقي لهذا النوع من السكن والحيلولة دون تلاعب بعض المنعشين العقاريين، اقترح السيد امبارك حمية، تخصيص دعم مالي مباشر  من طرف الدولة لذوي الدخل المحدود الراغبين في امتلاك السكن الاجتماعي، مؤكداً أن المنعشين العقاريين إستفادو من إعفاءات عقارية كبيرة لإنتاج وحدات سكنية اجتماعية، ومراعاة لاستمرار جائحة كورونا، فإنه يؤكد على ضرورة تمديد إعفاء مقتني السكن الاجتماعي من رسوم التسجيل إلى غاية 31 ذجنبر 2021 بدل 21 يونيو كما جاء في مشورع  القانون المالي الذي وافق عليه مجلس النواب.

 

وفي ردها على السيد المستشار، أكدت السيدة الوزيرة “نزهة بوشارب”، على أن وزارتها مستعدة على أن تطلق برنامج خاص إعمار منطقة الكركرات، وكذا مؤكدة على استعداد وزارتها لتدارس احتياجات السكن الاجتماعي بالأقاليم الجنوبية للمملكة، للتجاوب مع كل الاقتراحات المطروحة وإنها جميع الإكراهات التي تعاني منها المنطقة مع السكن الاجتماعي.

 

 

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 1 )
  1. هي فصراحه فكره جيده سكن في هده المنطقة .
    انا كنت متحمسة بزاف كنت بغيت نهز ولادي ونمشي نعيش في الكركرات تنقول يقد يتبدل زهري وتقدر نضمن اولادي مستقبل حسن من عيش فمدينة الرباط لي غلات وسعاب عيش فيها اصلان انا كاري معنديش سكن ملك والمدخول قليل يالاه نوفر كراء وقوت يوم يعني ممخبي والو …
    خصاره كان يسحبلي بلي غدي يقولو لناس يمشيو يسكنو فحال فايام محمد الخامس الله يوليه يرحمه .
    تسدمت من عرف بلي الابغيت نسكن خسك تخلس عود الخمسوعشرون مليون …

    إضافة تعليق تعليق غير لائق

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .