النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة تصطف وراء القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية

17 نوفمبر 2020 - 11:09 ص

أحداث الداخلة 

 

على إثر إعلان المغرب عن تحرير المعبر الحدودي في منطقة الكركارات من يد مجموعة المرتزقة الانفصاليين، و وقف الاستفزازات الغير المقبولة لميليشيات (البوليساريو)، عبر عملية عسكرية ناجحة، حيث تعاملت القوات المسلحة الملكية بقدر كبير من ضبط النفس مع هذه الاستفزازات، وعملت على إقامة حزام أمني يؤمن تدفق السلع والأفراد بأمان واطمئنان، يتقدم ذ. فريد قربـال، الأمين العام للنقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، باسمه الخاص، ونيابة عن أعضاء مكتب الأمانة العامة، وكافة الصحافيات والصحافيين، المنضوين تحت لواء النقابة على الصعيد الوطني، وهيئة تحرير جريدة المستقلة بريس الإلكترونية، لسان حال النقابة، بالتهاني الحارة إلى جلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، ومن خلاله إلى كل الضباط وضباط الصف وجنود الجيش الملكي الباسل .. مباركين خطواتهم الجبارة نحو وضع حد لشطحات شرذمة البوليساريو وتمردها على سيادة وطننا.

 

 

إن كل أفراد النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة، على الصعيد الوطني، يعتبرون أنفسهم جنودا مجندين للمساهمة في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة المغربية، و بالمناسبة، فإنهم يجددون تشبثهم بقضية الوحدة الترابية، كما يؤكدون على التفافهم وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه اللـه.

 

 

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .