برلماني أوروبي تشيكي: القرار الأمريكي يدعم سمو المخطط المغربي للحكم الذاتي

أحداث الداخلة
أحداث سياسية
14 ديسمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 14 ديسمبر 2020 - 11:15 مساءً
برلماني أوروبي تشيكي: القرار الأمريكي يدعم سمو المخطط المغربي للحكم الذاتي

أحداث الداخلة

أكد النائب البرلماني الأوروبي التشيكي، توماس زديتشوفسكي، اليوم الإثنين، أن قرار الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بالسيادة الكاملة والتامة للمغرب على صحرائه، يدعم سمو المخطط المغربي للحكم الذاتي، باعتباره “المخطط الوحيد الجاد، ذي المصداقية والواقعي”.

وقال زديتشوفسكي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء “أعتقد أن القرار الأمريكي يأتي في الوقت المناسب لتعزيز مخطط الحكم الذاتي المقترح من طرف المغرب، باعتباره الحل الوحيد الجاد، ذي المصداقية والواقعي للنزاع الذي يدوم منذ نحو نصف قرن”.

وحسب النائب البرلماني الأوروبي، فإن القرار الأمريكي يكتسب كامل أهميته من المعطي الذي يفيد بعدم وجود حل آخر مطروح على الطاولة من قبل الأطراف الأخرى، “أي الجزائر المتورطة بشكل كامل في هذا النزاع، وبقدر أقل +البوليساريو+ التي لا تمتلك أية رؤية أو بنية ديمقراطية أو وزن اجتماعي”.

واعتبر زديتشوفسكي، الخبير في شؤون المنطقة التي زارها عدة مرات، أن أوروبا على وجه الخصوص “من مصلحتها الكاملة دعم مخطط الحكم الذاتي المغربي، لأن هناك بؤرة جديدة لعدم الاستقرار قد تشتعل في منطقة أضعفها الإرهاب والتهريب بجميع أشكاله”.

وأضاف “أعتقد أن الاتحاد الأوروبي، الحساس للغاية إزاء استقرار هذه المنطقة، سينتهي قريبا بالسير على خطى القرار الأمريكي، من خلال السعي إلى إيجاد حل تحت السيادة المغربية”.

وتابع قائلا إن هذا الأمر أكثر صحة، على ضوء أن الصحراء المغربية من خلال موقعها عند ملتقى الجزائر وموريتانيا، “يمكن أن تشكل قوة دافعة للمنطقة برمتها من حيث الاستثمارات والنمو والتنمية”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.