موالون للبوليساريو يحتجون على مفوضية شؤون اللاجئين في الرابوني

26 أكتوبر 2020 - 9:18 م

أحداث الداخلة ــ متابعة

 

نظم العشرات من الموالين لجبهة البوليساريو، اليوم الإثنين، وقفة احتجاجية أمام المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالرابوني في مخيمات تندوف.

 

واحتج مناصرو جبهة البوليساريو على المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بصفتها جهازا تابعا للأمم المتحدة، منددين بتقرير الأمين العام أنطونيو كَوتيريس حول الحالة في الصحراء، معلنين عن شجبهم لطريقة تعاطي المنظمة الأممية مع ملف الصحراء.

 

وندد المحتجون في سياق وقفتهم الإحتجاجية التي تتماشى مع محاولات جبهة البوليساريو في الضغط على الأمم المتحدة، بما يصفونه بتقاعس البعثة الأممية “المينورسو” في الصحراء عن تنفيذ ولايتها واكتفاءها بمراقبة اتفاق وقف اطلاق بدل مهمتها الأساسية، مشيرين لدعمهم غلق معبر الكَركَرات، معربين في الآن نفسه عن رفضهم لبيان الأمم ابمتخدة حول مسألة الغلق ودعوات الأمم المتحدة لعودة الأنشطة الإقتصادية والمدنية بالمنطقة.

 

وكانت الأمانة العامة للأمم المتحدة، قد دعت لعدم عرقلة النشاط الإقتصادي والمدني في منطقة الكَركَرات في إحالة على رفض ما أقدمت عليه جبهة البوليساريو والتوتر الذي تسببت فيه، ذلك الذي قد يهدد أمن وإستقرار المنطقة.

 

وفشلت كل الضغوط التي تحاول البوليساريو ممارسها على المنتظم الدولي، إذ لم تتمكن من إنتزاع أي نقطة في صالحها بموجب قرار مجلس الأمن القادم، مشيرة أن القرار لن يأتي بجديد يذكر، حسب ما أفاد به ممثلها في نيويورك، سبدي محمد عمار.

 

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .