جريمة قتل بشعة تهز ضواحي “الشاون” و الضحية صاحب محل تجاري

30 ديسمبر 2018 - 1:03 م

أحداث الداخلة ــ متابعة 

يبدو أن شهر دجنبر ، قد يحطم الأرقام القياسية في عدد جرائم القتل التي شهدها المغرب خلال سنة 2018، كان آخرها ما وقع قبل قليل بجماعة بني  سميح التابعة لإقليم شفشاون من يوم الأحد، بعدما استفاقت الساكنة على وقع جريمة بشعة راح ضحيتها صاحب محل لبيع المواد الغدائية.

و تلقى الضحية طعنات قاتلة بمناطق مختلفة من جسده، خاصة على مستوى الرأس، الأمر الذي عجل بوفاته، حيث عثر عليه أمام منزله الذي يعيش به وحيدا والقريب من محله التجاري.

و حلت السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي، بعين المكان فور وقوع الحادث، من أجل إيقاف المتورطين في هذا العمل الإجرامي الشنيع.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .