الداخلة.. حجز 235 كلغ من المواد الغذائية الفاسدة منذ بداية شهر رمضان

أحداث الداخلة
2021-05-08T02:40:57+00:00
أخبار الداخلة
8 مايو 2021آخر تحديث : السبت 8 مايو 2021 - 2:40 صباحًا
الداخلة.. حجز 235 كلغ من المواد الغذائية الفاسدة منذ بداية شهر رمضان
أحداث الداخلة

نفذت اللجنة الإقليمية المختلطة لمراقبة الأسعار والجودة بإقليم وادي الذهب، 16 عملية مراقبة تم خلالها حجز 235 كيلوغراما من المنتوجات الغذائية غير الصالحة للاستهلاك منذ بداية شهر رمضان المبارك.

ووفق معطيات صادرة عن قسم الشؤون الاقتصادية والتنسيق بولاية جهة الداخلة – وادي الذهب، شملت عمليات المراقبة، الرامية إلى حماية المستهلك وحجز المنتوجات غير الصالحة للاستهلاك، 350 نقطة بيع خلال الفترة الممتدة من 14 أبريل المنصرم إلى 04 مايو الجاري.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم، في هذا الصدد، إرسال 79 إنذارا رسميا من قبل اللجنة المذكورة والتي أصدرت أيضا قرارات حجز، لاسيما بالنسبة للحوم الحمراء (100 كلغ)، والأسماك الطازجة والمجمدة (70 كلغ)، والحليب (15 لتر)، والمواد الغذائية (50 كلغ)، مؤكدا أنه في إطار ممارسة المهام الموكلة إليها بمقتضى القانون، قامت اللجنة بأخذ عدة عينات لتحليلها.

كما قامت اللجنة المذكورة بتحرير محاضر تسع مخالفات، توزعت بين سبع مخالفات تتعلق بعدم إشهار الأسعار واثنتان أخريان تتعلقان بحيازة واستخدام أكياس بلاستيكية.

وتهدف هذه اللجنة المختلطة، التي تتلقى تقارير يومية مفصلة عن حالة الأسواق والمراكز التجارية بالداخلة، إلى ضمان الامتثال للقوانين المعمول بها ومحاربة المضاربة على المواد الغذائية.

وتجدر الإشارة، إلى أن تزويد الأسواق المحلية والمحلات التجارية للقرب في جهة الداخلة – وادي الذهب، يتميز بوفرة المعروض من المواد الغذائية الأكثر استهلاكا خلال شهر رمضان، فضلا عن استقرار أسعارها.

وتتكون اللجنة الإقليمية المختلطة لمراقبة الأسعار والجودة من ممثلين عن قسم الشؤون الاقتصادية والتنسيق، وممثلين عن المديرية الجهوية للصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، وممثلين عن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، وممثلي المكتب البلدي لحفظ الصحة، والمندوبية الإقليمية للصحة، والسلطات المحلية.

المصدرو م ع
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.