جمعيات المجتمع المدني بالداخلة تثمن تدخل القوات المسلحة الملكية بالكركرات

أحداث الداخلة
أخبار الداخلة
17 نوفمبر 2020آخر تحديث : الثلاثاء 17 نوفمبر 2020 - 12:25 صباحًا
جمعيات المجتمع المدني بالداخلة تثمن تدخل القوات المسلحة الملكية بالكركرات

أحداث الداخلة ــ مراسلة

جراء الاستفزازات الخطيرة التي قامت بها ميليشيات “البوليساريو” في المنطقة العازلة للڭرڭرات في الصحراء المغربية ، وبعد ما أبان المغرب عن مدى ممارسته ضبط النفس بحكمة بالغة ، تدخلت القوات المسلحة الملكية من أجل وضع حد لحالة العرقلة التي تسببت فيها جبهة البوليساريو الانفصالية لإعادة إرساء حرية التنقل المدني والتجاري.

وإذ تثمن وتؤيد جمعيات المجتمع المدني بجهة الداخلة وادي الذهب عن دعمها المطلق واللامشروط لهذه العملية القانونية والشرعية وغير الهجومية التي تستهدف ضمان أمن وسلامة حركة العبور المدنية والتجارية في منطقة الكركرات المغربية ، ولكل القرارات التي تتخذها المملكة حفاظا على استقرارها وأمنها ووحدتها الترابية والوطنية بقيادة جلالة الملك محمد السادس دام له النصر والتأييد ، فإنها تثمن وتشيد باستئناف ، زوال يوم السبت المنصرم ، حركة التنقل الطرقي ، في كلا الإتجاهين ، بين المغرب وموريتانيا عبر المركز الحدودي للكركرات ، وفي نفس الوقت تندد وتدين هذه الاستفزازات غير المسؤولة لميليشيات ” البوليساريو ” التي تقوض جهود الامم المتحدة ومجلس الأمن الدولي في التوصل إلى تسوية سياسية واقعية متوافق عليها بشان النزاع الإقليمي لمغربية الصحراء .

وفي الختام ، تعرب جمعيات المجتمع المدني بجهة الداخلة وادي الذهب عن تجديد تشبثها بأهداب العرش العلوي المجيد ، وانخراطها المتواصل وتجندها الدائم وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ، ومباركتها لكل الخطوات الحكيمة التي يتخذها جلالته من أجل صيانة الوحدة الترابية والسيادة الوطنية للمملكة المغربية الشريفة ، والحفاظ على الأمن والاستقرار في هذه المنطقة الاستراتيجية من العالم .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.