تأسيس الفرع الجهوي للمنتدى الدولي للتعاون المغربي الافريقي بجهة الداخلة وادي الذهب

تأسيس الفرع الجهوي للمنتدى الدولي للتعاون المغربي الافريقي بجهة الداخلة وادي الذهب
أحداث الداخلة
أخبار الداخلة
12 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ 10 أشهر
تأسيس الفرع الجهوي للمنتدى الدولي للتعاون المغربي الافريقي بجهة الداخلة وادي الذهب

انعقدت يوم الأحد 11 أكتوبر 2020، أشغال الجمع العام التأسيسي للمنتدى الدولي للتعاون المغربي الافريقي لمكتب جهة الداخلة وادي الذهب بقاعة الاجتماعات سمرقند بمدينة الداخلة .

وجاءت أشغال الجمع العام ، بافتتاح بآيات من الذكر الحكيم وترديد النشيد الوطني ، وتلتها كلمة اللجنة التحضيرية، وقراءة القانون الأساسي للمنتدى ومناقشته.

و قد حظي الجمع العام التأسيسي للفرع الجهوي ، بتاييد السيد عمر دولامي كاتبا جهويا للمنتدى بجهة الداخلة وادي الذهب ، وكما تم تشكيل أعضاء المكتب الجھوي :

الكاتب الجهوي : السيد عمر الدولامي
النائب الأول : السيدة مريم بيبك.
النائب الثاني : السيد رضوان صغيري
أمين المال : السيدة الشيماء نجاد .
المقرر : السيدة نوال لكبوري.
نائب المقرر : السيد يوسف قرقاب .

وفي هدذا الصدد، عبر السيد عمر دولامي عن سعادته بالثقة والتزكية التي تشرف بها من قبل رئيس العام للمنتدى ، مشيرا في نفس الوقت إلى جسامة المسؤولية على مستوى الجهة، خصوصا وأن الموضوع يتعلق بمسألة مهمة تدخل في إطار صيانة والدفاع عن الوحدة الترابية والوطنية، وخدمة المصالح العليا للمملكة المغربية الشريفة، والدفاع عن المقدسات والثوابت الوطنية الراسخة، وتكريس مبادئ التعاون جنوب – جنوب في كل أبعاده بين الدول والشعوب الإفريقية خدمة لتنميتها واستقرارها وتقدمها ، وإشعاع مبادئ السلم والتسامح والتضامن فيما بينها ، تماشيا مع التوجيهات الملكية السامية لجلالة الملك محمد السادس نصره الله في هذا الإطار .

كما عبر المنسق الجهوي للمنظمة، عن استعداده لتحمل المسؤولية من أجل العمل إلى جانب أعضاء المكتب الجهوي، والسهر على تنفيذ جميع أهداف المنتدى.

وتهدف هذه المنظمة بحسب القانون الأساسي لها، المساهمة الوطنية والمواطنة في التعريف بالقضية الوطنية ومشروعيتها وعدالتها، بكل الاشكال الفكرية والحضارية التي يتطلبها الواجب الوطني بدبلوماسية موازية، انطلاقا من مقترح الحكم الذاتي تحت السيادة المغربية ، وعلى ضوء التفعيل الأمثل للجهوية المتقدمة بالأقاليم الجنوبية المغربية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.