الداخلة .. الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين تحتفي باليوم الوطني لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ

أحداث الداخلة 1 أكتوبر 2020 - 1:43 م

إحتفاء باليوم الوطني لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، نظمت، الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب، بمقر الأكاديمية، صباح اليوم الخميس، لقاء جهوي حول موضوع “الدور الوازن لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ، في التوعية والتحسيس لمجابهة تفشي جائحة كورونا بالوسط المدرسي.

 

وحضر هذا اللقاء عدد من رؤساء جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بجهة الداخلة وادي الذهب، وعدد من الأطر التربوية.

وفي كلمة لها بالمناسبة، نوهت المديرة الجهوية لأكاديمية التربية والتكوين، الجيدة اللبيك، بالمجهودات الجبارة التي تقوم بها هذه الجمعيات، وبدورها الفعّال لمجابهة تفشي جائحة “كورونا” المستجد بالوسط المدرسي.

 

كما أشادت الجيدة اللبيك، بالدور الذي يلعبه رؤساء هذه الجمعيات في المساهمة في الرفع من التدابير الوقائية والاحترازية من مرض “كوفيد-19”.

 

وأكدت مدير الأكاديمية، أنه وبتنسيق مع مختلف المتدخلين وضمنهم جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، فإن الأكاديمية قامت باتخاد رزمة من الإجراءات الاحترازية الوقائية الصارمة داخل المؤسسات التعليمية بالجهة، حفاظا على سلامة وصحة التلاميذ والتلميذات والأطر التربوية.

 

من جهته، أكد الجيلالي بوطاهر، ممثل جمعياتأمهات  وآباء وأولياء التلاميذ بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكون بجهة الداخلة وادي الذهب، أن هذه الجمعيات لها دور فعّال في تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية من فيروس كورونا داخل المؤسسات التعليمية.

 

وأضاف الجيلالي بوطاهر، أن جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، تقوم بجولات داخل المؤسسات التعليمية، لتوعية التلاميذ وتحسيسهم بخطورة هذا الفيروس عليهم وعلى صحة أسرتهم؛ كل هذا يضيف بوطاهر ، بتنسيق وتعاون مع الأكاديمية ومختلف المتدخلين.

 

واستغل الجيلالي بوطاهر المناسبة، ووجه نداء لآباء وأمهات التلاميذ باحترام البروتوكول الصحي للوقاية من هذا الفيروس، وكذا تحسيس أبنائهم بالإجراءات الوقائية من الفيروس، وكذا توعيتهم بمخاطره على صحتهم وصحة الآخرين.

 

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .