خطير.. عمود كهربائي آيل للسقوط يهدد الساكنة بحي الغفران

مساحة اعلانية

أحداث الداخلة

 

يُهدد عمود كهربائي آيل للسقوط، حياة المواطنين، بحي الغفران بمدينة الداخلة، بجنبات جردة الفغران.

 

 

وحسب الصور التي إلتقطها عدسة “أحداث الداخلة”، فإن العمود الكهربائي من الممكن أن يسقط في أي لحظة، وحينها يصيب أو ربما يقتل أحد سكان حي الغفران، أو أحد المارة تحت هذا العمرد الكهربائي القاتل.

 

ورغم ما يشكله هذا العمود الكهربائي من كارثة كبيرة على حياة ساكنة الحي خصوصاً والمواطنين المارين من الشارع بشكل عام، إلا أن المجلس البلدي برئاسة الجماني يقف مكثوف الأيدي، دون أي تدخل لمصالح البلدية المعنية، من أجل إصلاح هذا المشكل الخطير، قبل أن يسبب في كارثة، ويكون المجلس البلدي حينها في قفص الاتهام بسببها.

 

 

فكما نقول دائماً، ونكررها الآن، المجلس البلدي برئاسة الجماني، لا يهتم لسلامة وصحة المواطنين بكافة أحياء المدينة، فما يهم هذا المجلس الفاشل المسير من طرف رئيس فاشل، هو الاغتناء على حساب الساكنة التي منحتهم صوتها، لأجل خدمتها وخدمة المدينة، وليس خدمة الرئيس وأعضائه.

 

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي