تاونات تهتز على جريمة قتل بشعة ضحيتها أب لخمسة أطفال

أحداث الداخلة ـــ مُتابعة

 

اهتز دوار علونة نواحي تاونات، ليلة أمس السبت، على وقع جريمة قتل راح ضحيتها شخص في نهاية عقده الرابع، بعدما أقدم شاب في عقده الثالث على قتله، بواسطة معول.

 

وحسب مصادرLe360، فإن أم الضحية عثرت على ابنها مضرجا في دمائه وقد فارق الحياة بمكان خال بالدوار المذكور، قبل أن تكتشف أن عملية القتل كانت بواسطة معول، لتقوم بإخطار السلطات الأمنية في الحين والتي طوقت المكان من أجل تحديد هوية القاتل المفترض.

 

المصادر ذاتها أكدت أن الهالك متزوج وأب لخمسة أطفال، يقيم غير بعيد عن دوار علونة، كان في زيارة لمنزل والدته وذلك لوضع حد لمضايقات التي كانت تتعرض لها أمه من طرف أحد جيرانها بالدوار المذكور.

 

وأشارت نفس المصادر، أن الجريمة وقعت مباشرة بعد قدوم الضحية لزيارة أمه التي كانت تشتكي باستمرار لابنها من مضايقات الجار المشتبه بضلوعه في ارتكاب جريمة القتل.

 

وفور علمها بجريمة القتل، حلت عناصر الدرك الملكي بالورتزاغ بعين المكان، حيث قامت بتمشيط مسرح الجريمة ورفع البصمات، قصد تجميع كافة المعطيات والأدلة التي قد تساعدها على توقيف الجاني الذي فر من مكان الجريمة صوب وجهة مجهولة.

 

وتم نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بمستشفى الغساني بفاس لإخضاعها للتشريح الطبي، فيما فتحت المصالح الأمنية تحيقا في الموضوع للكشف عن جميع ملابسات الجريمة وذلك بناء على تعليمات النيابة العامة.

 

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي