بوريطة يتهم إسبانيا بمحاولة إقحام الاتحاد الأوروبي في الأزمة بين البلدين

قال وزير الخارجية ناصر بوريطة، الأربعاء، ان إسبانيا تحاول “الهروب إلى الأمام” عبر محاولة إقحام الاتحاد الأوروبي في الأزمة بين البلدين.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وزير الخارجية المجري بيتر سيارتو، الذي يجري زيارة إلى الرباط تستغرق يوما واحدا.

واضاف بوريطة: “إسبانيا تحاول أن تجعل الأزمة (القائمة بين البلدين) مع الاتحاد الأوروبي، وهذا الأمر لن يؤدي إلى حلها”.

وأضاف: “محاولات إقحام الاتحاد الأوروبي في الأزمة مع إسبانيا، وجعل الهجرة محورا لها لن يغير شيئا، وهو هروب إلى الأمام”.

وتابع: “لا يمكن لإسبانيا رفض الانفصال داخليا (في إشارة إلى إقليم كتالونيا)، وتشجعه في بلد جار (في إشارة إلى الصحراء).

وبخصوص قضية الهجرة، قال بوريطة إن المغرب “لا يمكن أن يقبل تلقي الدروس من أحد”، مشيرًا أن “الأزمة مع إسبانيا لا تزال موجودة؛ لأن ما أدى إليها لا يزال قائما”.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي