يويفا يمنع الأندية الروسية من المشاركة في المسابقات “حتى إشعار آخر”

(CNN)– أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الاثنين، منع الأندية الروسية من المشاركة في جميع مسابقاته “حتى إشعار آخر” جراء غزو موسكو لأوكرانيا.

وقال الاتحاد إن البرتغال ستحل محل روسيا في نهائي كأس الأمم الأوروبية للسيدات 2022 المقرر إقامته في إنجلترا في يوليو/ تموز.

وأضاف أن روسيا لن تلعب مباراتيها المقرر إجراؤها في أبريل/ نيسان من أجل التأهل لكأس العالم للسيدات 2023، وكذلك لن يكون للأندية الروسية في دوري أبطال أوروبا موسم 2022-23، إضافة إلى بقية المسابقات.

وقال “يويفا” إن عرض روسيا لاستضافة كأس الأمم الأوروبية 2028 أو يورو 2032 “لا يستوفي الشروط”.

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا)، في فبراير/ شباط، تعليق مشاركة فرق كرة القدم الروسية وفرق الأندية من المنافسة حتى إشعار آخر.

وقال بيان مشترك للاتحادين، في فبراير: “كرة القدم موحدة تمامًا هنا وفي تضامن كامل مع جميع المتضررين في أوكرانيا. يأمل كل من رئيسي الفيفا واليويفا أن يتحسن الوضع في أوكرانيا بشكل ملحوظ وسريع حتى تصبح كرة القدم مرة أخرى قوة دافعة للوحدة والسلام بين الناس”.

وجاء القرار المشترك وقتها بعد يوم من إعلان الفيفا حزمة قرارات بشأن روسيا، مع إدانته هجومها على أوكرانيا، داعيًا إلى وقف الحرب وعودة السلام على الفور.

قد يعجبك أيضا