موعد وفضل صيام الست من شهر شوال

يتبارى المسلمون على صيام الـ6 من شوال وذلك عقب انتهاء اليوم الأول لعيد الفطر المبارك، وذلك من أجل الفوز بفضل صيام سنة كاملة، وفقا لما ورد عن أبي أيُّوبَ الأنصاريِّ رضي الله عنه أنَّ رَسولَ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال: “من صام رمضانَ ثمَّ أتبعَه سِتًّا من شوَّالٍ، كان كصيامِ الدَّهرِ”.

كما ورد عن ثوبانَ رضي الله عنه مولى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، عن رَسولِ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم أنَّه قال: “من صام سِتَّةَ أيَّامٍ بعد الفِطرِ كان تمامَ السَّنةِ؛ من جاء بالحسَنةِ فله عَشْرُ أمثالِها”.

موعد صيام الست من شوال

أوضحت دار الإفتاء المصرية عبر حسابها الرسمي على “فيسبوك” أن موعد صيام الست من شوال يبدأ من ثاني أيام شوال، لأنّه يحرم صيام أول يوم في العيد، ويجوز أن يبدأ المسلم صومها بعد العيد بيوم أو أيام، وأن يصومها متتالية أو متفرقة في شهر شوال حسب ما يتيسر له.

فضل صيام الست من شوال

– صيام الست من شوال يضاعف الحسنات بعشر أمثالها، لذا فإنه من صامها كأنه صام العام كله أي 360 يوما.

– الاستشعار بعبودية العطاء، والقرب من الله عزوجل، عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «كُلُّ عَمَلِ ابْنِ آدَمَ يُضَاعَفُ الْحَسَنَةُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا إِلَى سَبْعمِائَة ضِعْفٍ قَالَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ إِلا الصَّوْمَ فَإِنَّهُ لِي وَأَنَا أَجْزِي بِهِ يَدَعُ شَهْوَتَهُ وَطَعَامَهُ مِنْ أَجْلِي».

– العتق من النار، لما ورد عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «ما مِنْ عبدٍ يصومُ يوْمًا في سبِيلِ اللَّهِ إلاَّ بَاعَدَ اللَّه بِذلكَ اليَوْمِ وَجْهَهُ عَنِ النَّارِ سبْعِين خريفًا»
 

يمكنكم متابعة أخر الأخبار عبر “تويتر سيدتي

قد يعجبك أيضا