مقتل 8 مدنيين بقصف استهدف منطقتي دونيتسك وخاركيف            

وكتب بافلو كيريلنكو على تلغرام: “قصف روسي في منطقة دونيتسك: مقتل أربعة مدنيين جميعهم من ليمان”، لافتا الى إصابة سبعة مدنيين أيضا في هذه المدينة التي اضطر الجيش الأوكراني أخيرا إلى الانسحاب منها مع تقدم القوات الروسية، وإعادة نشر قواته عند أطرافها.

وأضاف الحاكم أن مدنيا قضى متأثرا بجروحه في مدينة باخموت الأبعد مسافة عن خط الجبهة، وأن أربعة أشخاص أصيبوا في أنحاء مختلفة في الشرق الأوكراني.

من جهته أعلن أوليغ سينيغوبوف، حاكم منطقة خاركيف، في شمال شرق البلاد عبر تلغرام، أن ثلاثة مدنيين قتلوا وأصيب ثمانية آخرون، الأحد، في ضربات استهدفت أحياء سكنية في خاركيف ومدنا تقع ضمن نطاقها.

وليمان مدينة كانت تعد قبل الحرب 20 ألف نسمة، وقد تم إجلاء قسم كبير من سكانها في الأيام الأخيرة مع تقدّم الجيش الروسي الذي وصل إلى محيطها وفق السلطات المحلية.

وانسحب الجيش الأوكراني من المدينة، وأفاد مراسلو وكالة فرانس برس بأنهم لم يشاهدوا أي جنود أوكرانيين فيها.

ومؤخرا أقر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بأن الوضع بات “صعبا” في دونباس، المنطقة المرفئية الواقعة في شرق البلاد والتي أصبحت هدفا رئيسيا للقوات الروسية.

قد يعجبك أيضا