عمال معمل بلحسن تهضم حقوقهم ولا من يأخد حقهم

تتولى فضائح معمل وادي الذهب لتصبير السمك (بلحسن)، فحيث بعض الفضائح المتكررة المتعلقة بعدم تأمين حياة العمال داخل المعمل وكذا طردهم، يأتي الدور على أكلهم في حق عرق جبينهم بعدم دفع مستحقاتهم المالية ومنحهم حقوقهم القانونية.


ويعاني عدد من عمال ذات المعمل، من الطرد التعسفي وكذا عدم دفع مستحقاتهم المالية ورميهم للشارع بدون أي رحمة فيخرق سافر لقانون الشغل والعمال.

ولم يجد في هذه الربوع من المملكة من يحساب هذا المعمل عن خروقاته المتكررة، بحيث يسود صمت رهيب وغير معقول من طرف جميع الجهات المعنبة، بحيث يطرح ذلك عدة علامات استفهام.

فهل الجهات المعنية متواطئة مع هذا المعمل، أم أن هناك سبب آخر لا نعلمه يمنح هذا المعمل ومديره حصانة كاملة تسمح له بخرق القوانين بدون اي عقاب!؟.

قد يعجبك أيضا