عبد الله بن زايد يصف عملية إلعاد بـ”الهجوم الإرهابي المروّع”

وصف وزير خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد آل نهيان، عملية “إلعاد” التي نفذت مساء الخميس، وسقط فيها ثلاثة إسرائيليين بالقرب من تل أبيب، بـ”الهجوم الإرهابي المروع”.

 

 وقال عبد الله بن زايد خلال اتصال مع نظيره الإسرائيلي يائير لابيد، لتهنئته بذكرى تأسيس دولة الاحتلال، إنه يدين بشدة “الهجوم الإرهابي المروع الذي وقع في مدينة إلعاد وسط إسرائيل، متقدما بخالص التعازي وصادق المواساة إلى أسر الضحايا ومعرباً عن تمنياته بالشفاء العاجل لجميع المصابين”.

 

وجرى خلال الاتصال بحسب وكالة الأنباء الإماراتية “وام”، بحث الفرص المتاحة لتعزيز التعاون المشترك الإماراتي الإسرائيلي على مختلف الأصعدة في ظل العلاقات الثنائية التي تربط بين البلدين.

 

وبحث الجانبان الأوضاع في المنطقة بالإضافة إلى عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بحسب “وام”.

وأكد ابن زايد أن “العلاقات الثنائية الإماراتية الإسرائيلية تمضي قدماً نحو آفاق أرحب من النمو والتطور على مختلف المستويات مشيرا سموه إلى وجود إرادة مشتركة من البلدين وقيادتهما لتعزيزها وتنمية التعاون المشترك بما يحقق مصالحهما المتبادلة ويعود بالخير على شعبيهما”.

 

وكانت السفارة الإسرائيلية في الإمارات أقامت قبل يومين حفل تأبين لقتلى قوات الاحتلال، وهو ما أثار سخطا واسعا.

 

اقرأ أيضا: الاحتلال يستنفر ويواصل البحث عن منفذي عملية “إلعاد”

 

قد يعجبك أيضا