طاقات شابة تطمح للتغيير تخوض غمار الاستحقاقات الانتخابية المقبلة.. لمام بوسيف نموذجاً

مساحة اعلانية

يدخل الشاب لمام بوسيف للخوض في غمار الاستحقاقات الإنتخابية المقلبة لسنة 2021، وذلك بلون حزب العدالة والتنمية.

لمام بوسيف أحد الوجوه الشابة بمدينة الداخلة المعروف بغيرته على مدينة الداخلة والجهة ككل، قرر تحدي الصعاب والتسلق نحو تحقيق حلم التغيير الذي يطمح إليه شباب مدينة الداخلة، نخو تغيير الوجوه السياسية بالجهة التي لم تعطي أي إضافة نوعية لهذه الجهة طول السنوات الماضية.

واختار لمام بوسيف حزب العدالة والتنمية لخوض غمار الانتخابات المقبلة، متسلحاً بأهذافه الرامية إلى تحقيق نهضة تنموية قوية بجهة الداخلة وادي الذهب، والسعي إلى تحقيق طموحات وأهذاف شباب الجهة وساكنتها من الفئات الهشة.

ويمتلك لمام بوسيف قاعدة شعبية لا بأس بها من الشباب الذين هم مثله يطمحون للتغير و يحلمون بالتغيير من خلال جهة تضاهي باقي جهات المغرب في البنية التحتية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحقيق المطالب الاجتماعية لعدد من فئات المجتمع خصوصاً المعطلين منهم والفئات الهشة.

ويدعو بوسيف٫ شباب المدينة لتغليب المصلحة العامة لجهتنا وتنميتها وتحقيق تقدما وازدهارا يليق بمدينة الداخلة، على المصلحة الشخصية، والتصويت لصالح من له أهداف حقيقة تخدم الجهة تنمويا واقتصاديا واجتماعياً.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي