زعيم المعارضة الاسبانية يطالب بفرض تأشيرة “شنغن” على المغاربة لدخول سبتة ومليلية

في تصعيد خطيرللأزمة المغربية الإسبانية، طالب زعيم الحزب الشعبي، بابلو كاسادو، بفرض تأشيرة “شنغن” على كل المغاربة لدخول سبتة ومليلية المحتلتين.

وقال كاسادو خلال زيارته لمدينة سبتة، اليوم الخميس، أن “الوقت قد حان لتحليل ما إذا كان ينبغي إلغاء استثناء “شنغن” من كلا المنطقتين (سبتة ومليلية)”، ما يعني إجبار كل المغاربة الداخلين للمدينتين على الحصول على تأشيرة شنغن قبل دخول التراب الأوروبي.

وطلب كاسادو، الحكومة، ب”تعزيز وجود الشرطة الوطنية والحرس المدني في كلتا المدينتين، وإرسال مزيد من الجنود ومعدات الجيش للحفاظ على سلامة الحدود، وتجديد ثكنات وقواعد الجيش والأجهزة الأمنية والبنية التحتية الحدودية والبنى التحتية للموانئ”.

الغريب في الأمر أن كاسادو ، دعا أول أمس الثلاثاء، خلال حلوله ضيفا على لقاء نظمته وكالة “أوروبا برس”، إلى تكثيف العلاقات مع المغرب وحل هذه الأزمة، محذرا من أنه يجب التعامل مع هذه القضايا بصرامة كبيرة.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي