حركة عدم الانحياز تشيد بجهود الملك محمد السادس

أشادت اللجنة الوزارية لحركة عدم الانحياز، التي عقدت، أمس الثلاثاء، اجتماعها الافتراضي الاستثنائي حول القضية الفلسطينية، بجهود جلالة الملك محمد السادس، بصفته رئيس لجنة القدس، لفائدة القضية الفلسطينية.

كما أعربت حركة عدم الانحياز، في الإعلان السياسي الصادر عن هذا الاجتماع، عن ارتياحها لنداء القدس الموقع من طرف جلالة الملك وقداسة البابا فرنسيس ، خلال زيارة قداسة البابا للمغرب في مارس 2019 ، والذي يدعو إلى المحافظة والنهوض بالطابع الخاص متعدد الأديان للمدينة المقدسة، وبعدها الروحي وهويتها الفريدة.

وأكد الإعلان أيضا على ضرورة تعبئة الجهود لتخفيف المعاناة الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية التي يعيشها الشعب الفلسطيني، مع إعادة التأكيد على الالتزام بحل الدولتين على أساس حدود عام 1967.

كما أكدت الحركة ضرورة تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة المتعلقة على الخصوص بالوضع الخاص للقدس، وشددت على الحفاظ على التركيبة الديمغرافية والطابع والهوية والوضع القانوني للمدينة المقدسة.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي