جندي يتمرد على جبهة البوليساريو ويلتحق بأرض الوطن الأم

أحداث الداخلة ـــ مُتابعة 

 

انشق عنصر آخر من ميليشيات الجبهة الانفصالية “البوليساريو”، وقام بتسليم نفسه للجيش المغربي مع سلاحه الناري، والتحق بأرض الوطن كما فعل عساكر آخرون في وقت سابق، ليصل إلى 14 انشقاقا.

 

ونشرت صفحة القوات الخاصة المغربية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، والمختصة في الشؤون العسكرية، يوم أمس السبت، صورة العسكري المنشق والمسمى “سيد حمد ابراهيم” والذي يبلغ من العمر 25 سنة.

 

وأوضحت الصفحة، التي تنشر أخبارا حصرية حول الأحداث والأخبار العسكرية، أن العنصر المنشق عن ميليشيات البوليساريو سلم نفسه للجيش المغربي مع سلاحه الناري، مشيرةً إلى أن عدد الانشقاقات وصل لـ14 عنصرا من بينهم قيادات.

 

وسبق لإطار متمرد على جبهة البوليساريو أن تقدم على مستوى خط الدفاع بمنطقة فارسية (واد درعة)، معلنا رغبته في الالتحاق بالوطن الأم، مشيرا إلى أنه كان قائدا يؤمن مهمة ضابط مساعد في ما يسمى “درك الجبهة الانفصالية”.

 

قد يعجبك أيضا