بوتين يردد كلمات الشاعر تفاردوفسكي”ليكن صوتنا غير مسموع لكن عليكم

موسكو-العرب اليوم

  اقتبس الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أبياتا من قصيدة الشاعر، ألكسندر تفاردوفسكي، أثناء لقائه مع حاكم منطقة رجيف، إيغور رودني، بشأن نصب الجندي السوفيتي في المنطقة.

قال بوتين: “جميلة كلمات تفاردوفسكي: لم نقاتل هباء من أجل وطننا الأم.. وليكن صوتنا غير مسموع لكن عليكم أن تعرفوه”. وهي كلمات الشاعر الروسي من قصيدته التي تحمل عنوان “قتلت بالقرب من رجيف”.وقد اقترح حاكم المنطقة على الرئيس إنشاء متحف لـ “معركة رجيف” احتفالا بالذكرى الثمانين للاحتفال بالنصر في الحرب العالمية الثانية، بحلول عام 2025. وخلال اجتماعه في الكرملين، ناقش بوتين وحاكم رجيف تطوير قطاعات الزراعة والمجالات الاجتماعية في المنطقة، فضلا عن قضايا إتمام عمليات توصيل الغاز إلى المنطقة.

ومعركة رجيف هي معركة خاضتها القوات السوفيتية ضد المعتدين الألمان خلال الحرب العالمية الثانية، ووقعت على حافة رجيف – فيازيما في الفترة ما بين 5 يناير 1942 وحتى 21 مارس 1943، مع انقطاعات من شهر ونصف إلى ثلاثة أشهر. وتشمل أربع عمليات هجومية للقوات السوفيتية على الجبهتين الغربية وجبهة كالينين ضد الجيشين الميدانيين الرابع والتاسع لمجموعة جيش “المركز” الألماني، والتي كان هدف هذه العمليات هزيمة جيش “المركز” وتحرير مدن رجيف وسيتشيفكا وفيازما، وانتهت العمليات بتراجع جيش الفيرماخت في 5 مارس 1943، وفقد الجيش السوفيتي في هذه العمليات أكثر من مليون و150 ألف قتيل.وقد اقترح حاكم المنطقة على الرئيس إنشاء متحف لـ “معركة رجيف” احتفالا بالذكرى الثمانين للاحتفال بالنصر في الحرب العالمية الثانية، بحلول عام 2025. وخلال اجتماعه في الكرملين، ناقش بوتين وحاكم رجيف تطوير قطاعات الزراعة والمجالات الاجتماعية في المنطقة، فضلا عن قضايا إتمام عمليات توصيل الغاز إلى المنطقة.

ومعركة رجيف هي معركة خاضتها القوات السوفيتية ضد المعتدين الألمان خلال الحرب العالمية الثانية، ووقعت على حافة رجيف – فيازيما في الفترة ما بين 5 يناير 1942 وحتى 21 مارس 1943، مع انقطاعات من شهر ونصف إلى ثلاثة أشهر. وتشمل أربع عمليات هجومية للقوات السوفيتية على الجبهتين الغربية وجبهة كالينين ضد الجيشين الميدانيين الرابع والتاسع لمجموعة جيش “المركز” الألماني، والتي كان هدف هذه العمليات هزيمة جيش “المركز” وتحرير مدن رجيف وسيتشيفكا وفيازما، وانتهت العمليات بتراجع جيش الفيرماخت في 5 مارس 1943، وفقد الجيش السوفيتي في هذه العمليات أكثر من مليون و150 ألف قتيل.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

بوتين أطلع ماكرون على التقدم المحرز بالعملية الروسية الخاصة وإجلاء المدنيين من “آزوفستال”

استطلاع يظهر مدى ثقة الروس بالرئيس بوتين

arabstoday
قد يعجبك أيضا