المحكمة العليا الأمريكية تؤكد صحة “المسودة المسربة” حول حق الإجهاض.. وبايدن يحذر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– قال رئيس المحكمة العليا الأمريكية، جون روبرتس، إن المحكمة ستحقق في إصدار مسودة رأي من شأنها إسقاط حكم قضية “رو ضد وايد” الذي يؤكد حق المرأة في الإجهاض، ووصف الواقعة بأنها “خرق فردي وفاضح للثقة”.

وقال روبرتس، في بيان الثلاثاء: “كان هذا خرقًا فظيعًا وفريدًا لتلك الثقة وهو إهانة للمحكمة ومجتمع الموظفين العموميين الذين يعملون هنا. لقد وجهت مدير المحكمة لبدء تحقيق في مصدر التسريب”.

وقال روبرتس: “هذه الخيانة لأسرة المحكمة تهدف إلى تقويض سلامة عملياتنا… لن تنجح. لن يتأثر عمل المحكمة بأي شكل من الأشكال”.

وأضاف: “بالأمس، نشرت مؤسسة إخبارية نسخة من مسودة رأي في قضية معلقة. يوزع القضاة مسودة آراء داخليًا كجزء روتيني وأساسي من العمل التداولي السري للمحكمة. وعلى الرغم من أن الوثيقة الموصوفة في تقارير الأمس صحيحة، إلا أنها لا تمثل قرارًا من المحكمة أو الموقف النهائي لأي عضو”.

في حين قال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إن المسودة تقلقه “بقدر كبير”.. وأعرب عن أنه يأمل “ألا يكون هناك ما يكفي من الأصوات لصالحه” في المحكمة.

وأضاف بايدن للصحفيين في قاعدة أندروز المشتركة في ماريلاند أن “مجموعة كاملة من الحقوق” ستكون موضع تساؤل إذا كانت المسودة تعكس رأيًا نهائيًا، على حد قوله.

وتابع: “فكرة السماح للولايات باتخاذ تلك القرارات… ستكون تحولًا أساسيًا في ما فعلناه. لذا فهي تتجاوز، في رأيي – إذا أصبح قانونًا وإذا كان ما هو مكتوبًا هو ما يبقى، فهو يذهب إلى أبعد من الاهتمام بما إذا كان هناك حق في الاختيار أم لا. فهو يذهب إلى الحقوق الأساسية الأخرى: الحق في الزواج، والحق في تحديد مجموعة كاملة من الأشياء، لأن إحدى القضايا التي قدمتها هذه المحكمة”.

في سياق متصل، أضافت شرطة الكونغرس وإدارة شرطة العاصمة وشرطة المحكمة العليا تدابير أمنية ردًا على المظاهرات ضد مسودة الرأي المسربة التي من شأنها أن تلغي حكم قضية “رو في وايد”.

ونزل المتظاهرون في مناطق خارج المحكمة العليا خلال الليل بعد نشر مسودة الرأي، وظلوا أمامها طوال الصباح.

وقال متحدث باسم إدارة شرطة العاصمة لشبكة CNN إن الوزارة تقوم بتنشيط وحدة الاضطرابات المدنية التابعة لها لإدارة الاحتجاجات، لكنه رفض تحديد عدد الضباط أو المكان الذي سيتم نشرهم فيه.

قد يعجبك أيضا