المبعوث الأممي إلى الصحراء هورست كولر يقدم استقالته

أحداث الداخلة ـــ وكالات

 

أعلنت الأمم المتحدة، مساء اليوم الأربعاء، استقالة مبعوثها إلى الصحراء الألماني هورست كولر لدواع صحية، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية “فرانس بريس”.

 

وكان قد تم تعيين الالماني « هورست كولر »، مبعوثا أمميا جديدا للصحراء خلفا لكريستوفر روس، وذلك بعد اقتراحه من طرف الامين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتريس.

 

ويعتبر هورست كولر مواليد فبراير 1943 في بولندا، صاحب تجربة سياسية كبيرة خاصة في مجال التفاوض، اشتغل في المجال السياسي لفترة طويلة من بوابة حزب أنجيلا ميركل « الاتحاد الديموقراطي المسيحي »، وسبق له أن أدار مجموعة من العمليات التفاوضية في بلاده كالتفاوض مع حكومة جمهورية ألمانيا الديموقراطية حول توحيد العملة الألمانية. كما قاد المفاوضات مع موسكو لسحب القوات السوفيتية من الجمهورية الألمانية،

 

تقلد « هورست كولر » العديد من المناصب الرسمية الدولية وفي بلده ألمانيا كان آخرها رئيس الجمهورية الألمانية ما بين 2004 و2010، والتي استقال من رئاستها على خلفية انتقادات وجهت له بشأن تصريحاته التي أدلى بها حول تبرير وجود القوات الألمانية خلال الحرب على أفغانستان، والتي تدعم المصالح التجارية لألمانيا.

 

كما تولى مديرا تنفيذيا لصندوق النقد الدولي سنة 2000، ورئيس البنك الدولي سنة 1998، ورئيس الاتحاد الألماني لصناديق التوفير والحسابات الجارية سنة 1993. درس العلوم الاقتصادية، وحصل على شهادة الدكتوراه عام 1977.

 

عين « هورست كولر »، مبعوثا أمميا للصحراء، بعد إقناع الامين العام للامم المتحدة لطرفي النزاع (المغرب والبولساريو) به لتولي قيادة المرحلة المقبلة و خاصة أنه مقرب البولساريو، وتجمعه علاقة جيدة بغوتريس الامين العام للامم المتحدة المقرب من المملكة، كما أنه صديق بعض القيادات الاشتراكية المغربية المعروفة، فهل سينجح كولر في مهمته الجديدة؟.

 

قد يعجبك أيضا