الخطاب الملكي دعوة لإعادة إرساء أسس العلاقات المغربية الإسبانية

قال الأستاذ بجامعة القاضي عياض بمراكش، محمد بنطلحة الدكالي، إن الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى 68 لثورة الملك والشعب، شكل دعوة للمسؤولين الإسبانيين لإعادة إرساء أسس العلاقات بين البلدين.

وشدد الأستاذ الدكالي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على أن “الخطاب الملكي السامي يدشن حقبة جديدة بين البلدين، والتي يتعين أن تنبني على الثقة والتفاهم والشفافية”.

وأوضح الأستاذ الجامعي أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس أكد أن العلاقات المغربية الإسبانية مرت من مرحلة غير مسبوقة بددت الثقة المتبادلة، مبديا قناعته في أن هذه المرحلة العابرة “تحث البلدين على إرساء أواصر متينة تتأسس على الشراكة والتقدير المشترك”.

وفي نفس السياق، أضاف الجامعي أن صاحب الجلالة استنكر حملات التشويه التي تستهدف المغرب من قبل منظمات معروفة بعدائها للمملكة، مشيرا إلى أن غاياتها تكمن في بث مناخ اللااستقرار، وتسويق النقيض لما تنعم فيه المملكة بالأمن وتحظى بتقدير واعتراف مختلف الشركاء.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

المقال التالي