الانقطاع المتكرر للماء وضخ مياه ملوثة يؤرق بال ساكنة مدينة الداخلة (فيديو)

في ظل التوجيهات الملكية السامية التي ما فتأت تدعوا للتنمية بالاقاليم الجنوبية وتطوير بنياتها التحتية لتكون في مستوى عالي يخدم ساكنة هذه الأقاليم، تعاني ساكنة مدينة الداخلة منذ حلول شهر رمضان المبارك مع الانقطاع المتكرر للماء الصالح للشرب في عدة أحياء سكنية.

ولم يكتفي المكتب الجهوي للماء الصالح للشرب بالانقطاعات المتكررة، بل رد على احتجاج الساكنة وامتعضاها بضخ مياه سوداء اللون غير صالح للشرب وملوثة، بحيث انتقلت معاناة الساكنة من الانقطاعات للماء الملوث.

وعلى سبيل المثال لا الحصر، تفاجئت ساكنة حي ام التونسي اليوم، بمياه ملوثة في صنابير الماء الصالح للشرب، بحيث وصلتهم مياه ملوثة ذات لون أسود عوض مياه سليمة صالحة للشرب.

وفي هذا السياق، تطالب ساكنة حي أم التونسي وحي اكسيكيسات وغيرها من الأحياء الأخرى، المكتب الجهوي للماء (الصالح للشرب) بضرورة إصلاح مشكل الانقطاعات المتكررة والمياه الملوثة اللتي باتت تؤرق بال الساكنة، مطالبين المكتب بالخروج بتوضيح يوضح سبب وجود هذه المياه الملوثة والانقطاعات المتكررة، مؤكدين أنه انه ان لم يتم اصلاح هذه المشكل سيتم مراسلة المكتب الوطني للماء الصالح للشرب على المستوى المركزي وكذا تتبع جميع المساطر القانونية، بسبب هذه المياه الملوثة التي تهدد صحة وسلامة المواطنين.

وبدورنا نتسائل عن مادور الهيئات الرقابية والجمعيات التي تعنى بحماية المستهلك وكذا المصالح الولائية، في ظل تفاقم هذه الأوضاع الكارثية بمدينة الداخلة والتي من شأنها ان تخلق احتقان اجتماعي بالمدينة، وذلك نتيجة تسيير عشوائي لبعض الادارات العمومية وشركائها.

قد يعجبك أيضا